مفهوم التنمية: تعدد المقاربات،التقسيمات الكبرى للعالم

مفهوم التنمية تعدد المقاربات التقسيمات الكبرى للعالم موضوع مقالي

التنمية هي تطور أو تغير الذي يطرأ في بلد معين على مختلف الميادين ولتحقيقها تتعدد المقاربات و التصورات الأمر الذي أفرز تقسيمات كبرى للعالم وفق خريطة التنمية
مفهوم التنمية: تعدد المقاربات،التقسيمات الكبرى للعالم

مفهوم التنمية و المقاربات المستعملة في تحديدها

تطور مفهوم التنمية

برز مفهوم التنمية في علم الإقتصاد لدلالة على تحسين حياة الأفراد لينتقل إلى حقل السياسة و منها إلى الحقول المعرفية ثم التنمية الإجتماعية ليتستحدث مفهوم التنمية البشرية

مفهوم التنمية الإقتصادية

التنمية الإقتصادية هو التطور الذي يطرأ على الإنتاج الإقتصادي و يؤدي إلى الرفع من حجم الإنتاج الداخلي الإجمالي و هو مفهوم أشعل و أعمق من مفهوم النمو الأن هذا الأخير مكون من مكونات التنمية

مفهوم التنمية البشرية

هي تنمية تجعل الإنسان منطلقها و غايتها و تهدف إلى خلق بيئة تمكن الإنسان من التمتع بحياة طويلة و صحية و خلاقة دون أن تنكر أهمية النمو الإقتصادي
المقاربات المستعملة في دراسة التنمية
مقاربة إقتصادية: تستعمل عدة مؤشرات: الناتج الداخلي للخام، معدل الدخل الفردي و بنية الإقتصاد
مقاربة سوسيو اقتصادية: تعتمد مؤشر تركيبي هو مؤشر التنمية البشرية
مقاربة إجتماعية: تعتمد عدة مؤشرات: نسبة الفقر، الأمية، التأطير الطبي
مقاربة سياسية: تطور الديمقراطية و حقوق الإنسان في البلدان النامية
مقاربة ثقافية تعليمية: تستعمل عدة مؤشرات كنسبة تعليم الكبار و نسبة التمدرس
مقاربة بيئية: مراعاة البعد البيئي في مخططات التنمية أي التنمية المستدامة
مقاربة ديموغرافية: تعتمد عدة مؤشرات كالولادات و الوفيات و أمد الحياة

التقسيمات الكبرى للعالم من خلال خريطة التنمية

التقسيمات الكبرى للعالم من خلال مؤشر التنمية الإقتصادية

الناتج الإجمالي الداخلي الخام: هو مجموع الإنتاج الإقتصادي و الخدماتي في بلد معين خلال فترة محددة و لحسابه تعتمد عدة مكونات كالإستهلاك و الإستثمار
مؤشر الدخل الفردي: يستعمل لقياس مستوى المعيشة و يحسب بقسمة قيمة الناتج الإجمالي الداخلي للخام على عدد سكان و على ضوءه تصنف دول العالم إلى دول غنية كلوكسمبرغ و أخرى نامية كالمغرب و ثالثة فقيرة

التقسيمات الكبرى للعالم من خلال مؤشر التنمية البشرية

مؤشر التنمية البشرية مؤشر مركب من تلاث مكونات: الدخل و الصحة ثم التعليم
و تصنف عليه دول العالم إلى دول ذات مستوى تنمية مرتفع و أخرى ذات مستوى تنمية متوسط و ثالثة ذات مستوى تنمية ضعيف و عموما فإن الدول غالبا ما تصنف إلى دول شمال أو دول الجنوب على معيار إقتصادي ليس جغرافي
خاتمة
يعد مفهوم التنمية: تعدد المقاربات، التقسيمات الكبرى للعالم في خريطة التنمية هو الأمر الذي أفرز تقسيمات كبرى للعالم وقف خريطة التنمية
التعليقات
0 التعليقات

جميع الحقوق محفوظة لدى مدونة قرايتي بوك| إتفاقية الإستخدام | Privacy-Policy| سياسة الخصوصية

صفحتنا على الفايسبوك