محور الوعي واللاوعي: تحليل موقف فرويد وغوستاف لوبون

المحور الثاني الوعي واللاوعي

محور الوعي و اللاوعي

تعريف اللاوعي: يرتبط مفهوم اللاشعور في الغالب بالتحليل النفسي، و يعني تلك الميول و الدوافع التي تم كبدها و لم تتمكن من تحقيق الإشباع المباشر بالنظر إلى تعارضها مع مبدأ الواقع أي مع قيم المجتمع و عاداته و أعرافه

إشكال المحور

ما علاقة الوعي باللاوعي ؟
ومن منهما يشكل أساس الحياة نفسية لإنسان ؟
وبمعنى أخي أيهما يتحكم في هذه الحياة ؟

تحليل موقف فرويد: الوعي و اللاوعي

تحليل موقف فرويد

تعريف فرويد

طبيب و عالم نمساوي، وهو مؤسس الطهليل النفسي، من أهم مؤلفاته: تفسير الأحلام

إشكال النص

هل اللاشعور فرضية ضرورية و مشروعة ؟
ما هي الحجج و البراهين التي تتبث وجود فرضية اللاشعور ؟
هل معطيات نقص الشعور ضرورية لتأكيد صحته ؟
كيف يمكن أن نظهر تماسك أفعالنا الواعية ؟

أطروحة نص فرويد

يؤكد العالم النمساوي فرويد على وجود اللاشعور بحجج متعددة ككون معطيات الشعور ناقصة لدى الإنسان، ويبرهن من جهة أخرى على أن كل أفعالنا اليومية الواعية ستبقى غير متماسكة إلا إذا إستكملناها باللاشعور

عناصر الأطروحة

الحياة النفسية اللاشعورية هي فرضية ضرورية و مشروعة
يوضح فرويد على أنه يتوفر على حجج متعددة تتبث هذا الوجود أو وجود اللاشعور
معطيات الشعور ناقصة للإنسان السليم و المريض
إن أفعالنا اليومية تبقى غير متماسكة إلا إذا إستكملناها باللاشعور
إن هذه الفرضية ناجحة، لإعتمادها على حجج دامغة

البنية الحجاجية

الحجج: إعتمد على إفتراض حيث إفترض حياة لاشعورية حيث أكد على وجود هذه الفرضية
التأكيد: إن فرضية اللاشعور
المثال: الإنسان السليم و المريض

إستنتاج

نستنتج إذا فرضية اللاشعور فرضية مشروعة و ضرورية تفرض تقسما على الحياة النفسية للإنسان

تحليل موقف غوستاف لوبون: الوعي واللاوعي

تحليل موقف غوستاف لوبون

إشكال النص

هل الشعور فردي أم جماعي ؟
هل بنية أفعالنا الشعورية من بنية أفعالنا اللاشعورية ؟
هل الماضي العتيق يوصل إلى طريق العناصر لاشعورية المكونة لروح العرق ؟

أطروحة نص غوستاف

يعتبر غوستاف لوبون أن اللاشعور مهيمن على الحياة النفسية أكثر من الشعور و يتخذ اللاشعور عنده طابعا جماعيا من خلال إرتباطه بروح العرق، أي بما في الجماعة الثقافية و الفكرية التي تتوارث من جيل إلى جيل و يتحكم في الأفراد بشكل لا واعي و ينتظم في سلوكاتهم و طقوسهم الإجتماعية

عناصر الأطروحة

تشكل الشعور جزء ضئيل من الحياة اللاشعورية
إنبثاق الأفعال الشعورية من بنية اللاشعورية
تتكون البنية اللاشعورية من بنية وراثية التي تشكل روح العرق
تشابه بين أفراد العرق في اللاشعور
يستمد اللاشعور قوته من التربية و الماضي العتيق و العرق
اللاشعور يتخذ صبغة جماعية

البنية الحجاجية

إعتمد غوستاف لوبون أساليب حجاجية لإثبات موقفه تتجلى في
التأكيد: إن أفعالنا
المثال: بين عالم مشهور و صانع أحذية

تركيب نص فرويد وغوستاف لوبون

يتبين من خلال النص أن غوستاف لوبون يسير في نفس المنحى الذي قاله به و سار عليه الطبيب النمساوي فرويد لأن كل منهما منح اللاشعور تعريف واحد و هو أنه يمثل الجانب الأكبر في الحياة النفسية، إلا أن الإختلاف بينهما يتجلى في أن فرويد جعل أن اللاشعور ذو صبغة فردية أما لوبون فأعطاه صبغة جماعية ترتبط بروح العرق

دروس في الفلسفة تهمك
التعليقات
0 التعليقات

جميع الحقوق محفوظة لدى مدونة قرايتي بوك| إتفاقية الإستخدام | Privacy-Policy| سياسة الخصوصية

صفحتنا على الفايسبوك